قاووق: حصارهم لجبل محسن ظنا منهم بأن حزب الله سينسحب من سوريا هو دليل إفلاس

محطات نيوز – انتقد نائب رئيس المجلس التنفيذي في “حزب الله” الشيخ نبيل قاووق، خلال المجلس العاشورائي الذي أقامه الحزب وحركة “أمل” في حسينية بلدة عدشيت – النبطية “أداء الأجهزة الرسمية إزاء ما يحصل في طرابلس من حصار لشعب ومجتمع على الصعد المعيشية والتربوية والأمنية والعسكرية، ومن خلال التنكيل والإعتداءات التي تتم في ظل سكوت أجهزة أمنية وعجز أجهزة أخرى”.
وقال قاووق: “المشكلة أن المتورطين في التنكيل والإعتداء على أهالي جبل محسن يحظون بمظلة زرقاء تحميهم من الملاحقة ومن أي مذكرة قضائية”، لافتا إلى أنه “بهكذا ممارسة يقوضون أسس الدول، والسبب أنهم غاضبون من فشل مشروعهم في سوريا”.
ورأى “ان دولة الوصاية لفريق الرابع عشر من آذار غاضبة، وهذا الغضب ينفجر توتيرا سياسيا وأمنيا وإعلاميا، لأنهم يدركون أن التوتير الإعلامي والسياسي والأمني والتحريض المذهبي لا يمكن ان يغير شيئا من موقف المقاومة، ولا يمكن أن يهز شيئا من المعادلات الداخلية الراسخة”.
وقال: “ان حصارهم لجبل محسن، ظنا منهم بأن “حزب الله” سينسحب من سوريا او يغيِّر موقفه من النظام في سوريا، هو دليل إفلاس وليس من مظهر قوة ان يحاصر شعب وأطفال ونساء وعمال وطلاب في جبل محسن، بل هو مظهر يأس، وهذا يفضح حقيقة الولاءات الخارجية التي تتناقض مع المصالح الوطنية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

73 عاما على النكبة

محطات نيوز – يصادف اليوم ...