ألفا تعلن عن تجديد عقد رعايتها لنادي الشّانفيل للسّنة الثّالثة برعاية وحضور وزير الإتصالات نقولا صحناوي

بيروت- لبنان في 10 ك2 2014: برعاية وحضور وزير الإتصالات، نقولا صحناوي، أعلنت شركة ألفا، بإدارة أوراسكوم للإتصالات، اليوم عن تجديد عقد رعايتها لفريق الشّانفيل في بطولة لبنان في كرة السّلّة للسّنة الثّالثة.

وحضر المناسبة الّتي أقيمت على ملعب النّادي في ديك المحدي، رئيس مجلس إدارة شركة ألفا ومديرها العام، المهندس مروان الحايك، رئيس إتحاد كرة السلة المهندس وليد نصّار، رئيس مدرسة الشّانفيل ليون كلزي، رئيس نادي الشّانفيل إيلي فرحات، الرّئيس الفخري للنّادي جاد قهوجي، السيد إلياس أبي صعب فضلا عن أعضاء اللجنة الإداريّة في النّادي، والهيئة الإداريّة في ألفا وشخصيّات وإعلاميّون ولاعبو فريقي الشّانفيل وألفا لكرة السلة.

البداية كانت مع النّشيد الوطني اللّبناني، ثمّ كلمة أمين سرّ نادي الشّانفيل، الإعلامي خالد مجاعص.

صحناوي

ثمّ كانت كلمة صحناوي الّذي دعا إلى أن “تحلّ الرّوح الرياضية على السياسيين بحيث تشكّل حكومة جامعة،” ورافضا “السيناريوهات الّتي تتحدّث عن تشكيل حكومة  تدخل لبنان في المجهول.”

وأشار صحناوي من جهة أخرى إلى أنّ نادي الشّانفيل هو ناد عزيز ويستحقّ الدّعم وهو بطل لبنان متمنيّا له التّوفيق.”

الحايك

ثمّ كانت كلمة المهندس الحايك الّذي قال بأنّ “شركة ألفا تفخر بأن تكون داعمة للسّنة الثّالثة لنادي الشّانفيل، بطل لبنان في كرة السّلّة.” ولفت في كلمته إلى أنّ تجديد “رعايتنا للفريق هو جزء من دعمنا للرّياضة اللّبنانيّة بشكل عام كجزء من دورنا كشركة مسؤولة مجتمعيّا.”  وأضاف “الرّياضة اللبنانيّة تضمّ نخبة من اللاعبين المحترفين ولكنّها كي تستمرّ في تحقيق الإنجازات تحتاج إلى دعم مادّي وخاصّة من القطاع الخاصّ في ظلّ شحّ الموارد الماليّة.” وتمنّى الحايك “النّجاح لإتحاد كرة السلة الجديد والتوفيق لنادي الشّانفيل في البطولة والإحتفاظ بلقبه.”

 فرحات

ثمّ كانت كلمة فرحات الّذي نوّه فيها بأهميّة الرّياضة وإنعكاسها على المجتمع.  وشكر “شركة ألفا على رعايتها لنادينا للسّنة الثّالثة على التّوالي،” كما “شكر جميع رعاة النّادي الّذين يواكبونه منذ مواسم عدّة.” وتحدّث فرحات عن “العين السّاهرة لمدير المدرسة ليون كلزي وجمهور النّادي على تشجيعه المتواصل لفريق الشّانفيل في المباريات بروح رياضيّة.” وتمنّى لإتحاد كرة السلة الجديد وعلى رأسه المهندس وليد نصّار النّجاح في مهمّته.”

 نصّار

بدوره تمنّى المهندس نصّار “أن نعيد كرة السلة إلى عزّها هذا الموسم.” وشكر شركة ألفا على مبادرتها متمنيّا التّوفيق لنادي الشّانفيل في الدّفاع عن لقبه، خاتما بالقول: “أعمالنا تثبت إنجازاتنا.”

 كلزي

ثمّ تحدّث كلزي عن أمور ثلاثة: حيث شكر ألفا على هذا الدّعم كما وكافّة الدّاعمين للفريق، وتمنّى التّوفيق للإتحاد الجديد، خاتما بالحديث عن “أنّ الرّياضة هي أخلاق، كما وداعيا إلى إبعاد السّياسة عن الرّياضة.”

ثمّ جرى حفل التّوقيع على إتفاقيّة الرّعاية بين المهندس الحايك وفرحات وتلاه تقديم الدّروع التّذكاريّة من نصّار إلى صحناوي ومن كلزي إلى المهندس الحايك ومن قهوجي إلى أبو صعب.

وختاما، جرت مباراة إستعراضيّة بين فريقي الشّانفيل وألفا لكرة السّلّة شارك فيها الوزير صحناوي اتبعت بحفل كوكتيل أقيم على شرف الحضور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عيد فطر سعيد كل عام وأنتم بخير