البرزاني في زيارة انقرة للحصول على تأييد بقيام “دولة كردستان المستقلة”

محطات نيوز – كشفت الصحافة التركية يوم الاثنين الواقع في 14 تموز 2014، عن زيارة رئيس منطقة كردستان العراق مسعود البارزاني إلى العاصمة التركية أنقرة، مشيرة إلى أن ابرز الملفات التي سيبحثها مع المسؤولين الاتراك احتجاز تنظيم “داعش” الرهائن الأتراك في الموصل وتشكيل الحكومة وتصدير النفط، فيما اكدت أن هدف الزيارة الحصول على تأييد انقرة للإعلان عن قيام “دولة كردستان المستقلة”.

ونشرت احدى وسائل الاعلام الالكترونية، بأن “الرئيس بارزاني قد وصل إلى العاصمة التركية أنقرة في زيارة غير معلن عنها من قبل ويرافقه نائب رئيس وزراء الحكومة الكردية قوباد طالباني ووزيري المالية والموارد الطبيعية”.

واوضحت الصحيفة أن “رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان سيستقبل بارزاني والوفد المرافق له بمقر مجلس الوزراء”، مبينة أنه “سيعقد لقاء مع وزير الخارجية أحمد داود أوغلو حيث تتركز مباحثاتهما حول عدد من القضايا، على رأسها احتجاز تنظيم (داعش) الرهائن الأتراك فى الموصل، وتشكيل الحكومة العراقية، وعملية السلام بين الحكومة التركية والأكراد ودور حكومة كردستان العراق بها، فضلا عن تبادل الآراء وتعزيز التعاون بين الجانبين، وتصدير نفط شمال العراق إلى أوروبا عبر تركيا”.

وفي سياق متصل، ذكرت إحدى الصحف التركية أن “زيارة بارزاني غير المعلن عنها لأنقرة تهدف لاستشارتها والحصول على تأييدها حول إجراء استفتاء شعبي فى كركوك خلال الأشهر القليلة القادمة لفتح الطريق للإعلان عن قيام دولة كردستان المستقلة”.

يشار إلى أن بارزاني طالب في خطاب أمام برلمان كردستان، بـ”الاستعجال في المصادقة على قانون تشكيل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لكردستان، لأنها ستكون الخطوة الأولى، وثانياً إجراء الاستعدادات للبدء بتنظيم استفتاء حول حق تقرير المصير”.

يذكر ان رئيس الوزراء نوري المالكي اكد، في (2 تموز 2014)، أن المادة 140 من الدستور العراقي لم تنته بعد، وتصرف حكومة كردستان في الأحداث الأخيرة كان “غير مقبول”، مشيرا إلى أن جميع القوات العسكرية ستعود إلى مواقعها بعد انتهاء الأزمة، فيما حذر الشعب الكردي من خطورة “فكرة الانفصال وتقرير المصير”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*