الحريري اعتذرت عن عدم تقبل التهاني بالفطر: المجتمع الدولي أمام امتحان مساءلة دماء أطفال غزة

محطات نيوز – وجهت النائب بهية الحريري من الديار المقدسة حيث تؤدي مناسك العمرة، “تحية إكبار وإجلال الى الصابرين والصامدين والمقاومين في قطاع غزة، الذين يواجهون بإيمان وإرادة وعزة وكرامة جرائم الابادة والقتل الممنهج التي ينفذها كيان العدو الاسرائيلي بحق عائلات وافراد على مرأى من العالم أجمع، ولا يراعي حقوقا ولا شرعة دولية او انسانية”.

واعتبرت في بيان صادر عن مكتبها الاعلامي أن “المجتمع الدولي اليوم أمام امتحان مساءلة دماء أطفال غزة ومدنييها وابريائها له ولهذا العالم. أين حقوق الانسان وحقوق الطفل، والشعب الفلسطيني يسلب كل يوم حياته واسرائيل تقتل احلام اطفاله وتغتال طفولتهم وتبيد عائلات بأكملها؟”

وأضافت: “إن عبارات الأسف والاستنكار والإدانة غير كافية أمام هذا الكم من القتل المتعمد والمبرمج من العدو الاسرائيلي، وامام هذا الجرح الكبير المفتوح على مزيد من الشهداء والجرحى والمهجرين والدمار والخراب، وان العدالة الدولية مطالبة اليوم بأن تنصف هذا الشعب المظلوم وباتخاذ خطوات رادعة لهذا الكيان الظالم ووضع حد لجرائمه وعدوانه وحماية المدنيين الفلسطينيين، والعمل سريعا على إجلاء الجرحى والشهداء وتأمين المساعدات العاجلة لأهالي غزة”.

وأعلنت الحريري اعتذارها عن عدم تقبل التهاني بعيد الفطر “تضامنا مع عائلات شهداء غزة وجرحاها في مواجهة المجازر الاسرائيلية المستمرة بحق ابناء القطاع”، سائلة الله “أن يأتي العيد العام المقبل وقد تحققت تطلعات الشعب الفلسطيني في التحرر من الاحتلال وتحرير جميع اسراه واقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وعودة جميع لاجئيه، وان يعيده الله على لبنان واللبنانيين بالأمن والسلام وعلى جميع الشعوب العربية والاسلامية بالخير والاستقرار”. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*