المركز الوطني في الشمال استنكر حادثة الاعتداء على عمال جبل محسن

محطات نيوز – استنكر رئيس “المركز الوطني في الشمال” كمال الخير في بيان اليوم حادثة الاعتداء على عمال جبل محسن، ورأى فيها “عملا مدبرا عن سابق تصور وتصميم وبأمر عمليات لضرب الاستقرار والأمن والسلم الأهلي واستهدافا لمعادلة العيش المشترك”.
واعتبر أن “هذه الإعتداءات الجبانة بحق مجموعة من العمال الابرياء والعزل من ابناء جبل محسن في طرابلس إنما تهدف الى إشعال وإضرام نار الفتنة المذهبية بين المسلمين”، وطالب مؤسسات الدولة بــ “كشف الجهات المحرضة والمخططة والداعمة والمتواطئة والمنفذة لهذا الإعتداء الجبان الآثم وسوقهم للمحاكمة امام القضاء”.
وتمنى على “العقلاء في طرابلس والشمال تحمل مسؤولياتهم لمنع تكرار وقوع هكذا جرائم واعتداءات جبانة قد تؤدي لا سمح الله الى ما لا تحمد عقباه”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*