“القومي” احيا ذكرى تأسيسه في النبطية

محطات نيوز – أحيت مديرية النبطية في الحزب السوري القومي الاجتماعي ذكرى تأسيس الحزب في مقر المديرية في النبطية، في حضور ممثلين عن الاحزاب والقوى الوطنية.
والقى مدير مديرية القومي في النبطية طارق بيطار كلمة تحدث فيها عن تأسيس الحزب ليكون “حزبا طليعيا للدفاع عن الامة العربية ولقتال اليهود، وهو ما جسده خلال قتاله الصهاينة المحتلين في جنوب لبنان من خلال الاستشهاديين الذين قاوموا العدو وانتصروا عليه واولهم الشهيدة سناء محيدلي، والشهيد علي غازي طالب والكثير الكثير من شهداء جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية”.
وقال: “عاما بعد اخر، نرى ان حزبنا كان وفيا لأمته في قتال اليهود المحتلين، وهذا ما يظهر من خلال قتالنا لهم لانهم مجرمون ارتكبوا المجازر في جنوب لبنان وفلسطين وكل الامة العربية، ومن خلال دعمهم اخيرا الجماعات التكفيرية التي ارادت ان تكون الى جانب الصهاينة في استهداف قلب العروبة النابض مقاومة وصمودا، سوريا الدكتور الرئيس بشار الاسد التي دعمت المقاومة ووقفت الى جانب قضية فلسطين”.
اضاف: “ان سوريا بدأت تحقق الانتصارات على فلول الجماعات التكفيرية وهو ما بدا واضحا من خلال استعادة الجيش العربي السوري زمام الامور الميدانية على الارض وسحقه تلك الجماعات التي لا تعرف من الاسلام الا اسمه وهي بعيدة عنه كل البعد، وقد جاء الدور للقضاء عليها لانها باتت غدة سرطانية في جسم سوريا لا بل العرب اجمعين”.
وحيا بيطار المقاومة في لبنان، مشيرا الى انها “تتعرض لاستهدافات على يد بعض الابواق اللبنانية التي باعت نفسها بعملة صعبة لقاء اذعانها لاوامر القرارات الاميريكية والاقليمية للنيل من سوريا ومنعتها ودورها العربي المقاوم الاول في دنيا العرب”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*