جابر: بري يسعى لانجاح جلسة الثلاثاء والمطلوب سحب كرة النار المشتعلة من الشارع

محطات نيوز – رعى النائب ياسين جابر الاحتفال السنوي الذي اقامه نادي القصيبة الثقافي الاجتماعي في قصر الملوك في كفرجوز، في حضور رئيس النادي علي مهدي وحشد من الشخصيات.

افتتاحا النشيد الوطني ثم كلمة مدير مدرسة بريقع الرسمية محمد منصور الذي نوه بالنائب جابر ودوره في منطقة النبطية في دعم الاندية والجمعيات ومد جسور التواصل والمحبة معها لرفع شأن المنطقة على كافة المستويات.

ثم القى جابر كلمة قال فيها: “أنا مسرور أن أكون يدا بيد الجمعيات الاهلية والنوادي التي تنبض في مجتمعنا، وأنا من المؤمنين بشكل حاسم بضرورة التعاون بين القطاع الرسمي والقطاع الاهلي، وان لبنان لا يستطيع ان يزدهر ويتقدم من دون هذا التعاون، نادي القصيبة هو أحد أنشط النوادي الذين تعاونت معهم ودائما لديهم ديناميكية في القيام بمبادرات وفي خدمة المجتمع الذي ينتمون اليه، القصيبة بعامة دائما مميزة لانها تؤكد ان اهلها عائلة واحدة يدهم بيد بعض، ونتمنى لهذا النادي دوام التقدم وللقيمين عليه النجاح في ما نذروا أنفسهم له”.

واضاف: “ان دولة رئيس مجلس النواب نبيه بري يضع كل قدرته والاتصالات التي يقوم بها لتأمين نجاح جلسة يوم الثلاثاء المقبل، لكي يكون هناك نصاب وحتى بالفعل نستطيع ان نسحب كرة النار من الشارع اللبناني، لم يعد يجوز ان تبقى الامور على ما هي عليه، هناك مطالب بالفعل محقة، ومضى وقت طويل من دون تصحيح الاجور ويجب ان تلبى، ونحن صرحنا في مناسبات عديدة اننا نريد تسوية هذه المطالب من دون ان نؤذي الاقتصاد اللبناني او الخزينة اللبنانية، لكن يجب ان نذهب الى اقرار سلسلة الرتب والرواتب، واليوم هناك تقدم في موقف كتلة التغير والاصلاح الذين اعلنوا انهم مستعدون لحضور جلسة الثلاثاء”.

وتابع: “علينا ان ننتهي من مبدأ تعطيل العمل التشريعي وتعطيل المجلس النيابي وهذه خطوة جيدة الى الامام، ولكن حتى الان لا نعرف ما اذا كان هناك نصاب لجلسة الثلاثاء، نحن بحاجة الى اكثر من كتلة التغيير والاصلاح، نحن بحاجة الى كتلة النائب وليد جنبلاط والى كتلة المستقبل وغيرهم، والجهود مستمرة وان شاء الله تكون هذه الجهود مثمرة والى الانفراج على هذا الصعيد”.

وقال: “لا يجوز ونحن على ابواب الصيف والشعب اللبناني يأمل في ان يكون هذا الصيف أفضل، لا يجوز ان نتخلى عن مسؤولياتنا لانجاح هذا الصيف، ونترك الاضرابات، هناك خبر عن اضراب في مطار بيروت يوم الثلاثاء اي تجميد لرحلات الطيران لمدة ساعتين، هذا كله يسيء للاقتصاد، المطلوب منا ان نحسم هذه القضية ونسحبها من التداول، وان نلبي ما نستطيع من المطالب، وأنا أكيد انه عندما يصدر المجلس النيابي هذه السلسلة بشكل مقبول أنا على يقين ان القطاعات المختلفة ستتقبل ما سيصدر، ان شاء الله نستطيع الاسبوع المقبل من حسم هذه المسألة”.

وأكد جابر “نحن بشكل حاسم ضد تعطيل عمل الحكومة وضد تعطيل عمل المجلس النيابي، البلد بحاجة الى مسؤولين يشعرون بصعوبة الايام التي نعيشها، ويشعروا ان هناك مطالب لدى الناس يجب تلبيتها، ولا يجوز تعطيل الحياة العامة، وتعطيل المؤسسات، هناك الكثير من الامور التي تحتاج الى تشريع، الموازنة بحاجة الى تشريع، اليوم مثلا هناك استحقاقات كبيرة جدا على الصعيد المالي خلال الاسابيع والاشهر المقبلة، في اول تموز يستحق 800 مليون دولار من القروض، نحن بحاجة الى قانون في المجلس النيابي حتى تستطيع وزارة المالية ان تصدر سندات فيهم، ماذا نفعل ان عطل مجلس النواب ونعطل الحكومة كذلك، اني ارى ان جهدا كبيرا يبذله دولة الرئيس بري حتى نسحب هذه الافكار من التداول، ونعود الى جهد في المجلس النيابي وفي مجلس الوزراء لنعالج شؤون البلد وشؤون الناس وشجونهم”. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*