راي برادبوري فهرنهايت 451 – دار الساقي

(الحرارة التي يحترق عندها ورق الكتاب) – (رواية

مميزات الكتاب

  • حازت الرواية على جائزة بوليتزر 2007.
  • حاز راي ميدالية العطاء المتميّز للأدب الأميركي لعام 2000 التي تمنحها المؤسّسة الوطنية الأميركية للكتاب.
  • «ما من كاتب آخر يستخدم اللغة بأعظم ما فيها من فطرية أساسية واتّقاد.»

Sunday Telegraph

  • “أبرع سرد جهنّمي يمكن أنْ يطلع به قلمُ كاتب مفتون بالخيال العلمي.”

Kingsley Amis

نبذة

غاي مونتاغ إطفائي. وظيفته حرق الكتب الممنوعة أصلاً، كون الحكّام يعتبرونها مصدر كل شرّ وفاجعة. مع هذا مونتاغ تعيس. يتأثّر بجارته كلاريس فيبدأ بسرقة الكتب المفترض به حرقها. عندما تكتشف جريمته، يؤمر بحرق منزله. بعد ذلك، يلجأ مونتاغ إلى الريف حيث يلتقي مجموعة من الهاربين، كل واحد منهم قد حفظ عن ظهر قلب عدداً من الكتب إلى حين يصبح المجتمع جاهزاً لإعادة اكتشافها.

أثارت هذه الرواية عند صدورها جدلاً واسعاً، من الإطراء إلى الذم. أما اليوم فثمّة إجماع عالمي على أنها من الإبداعات الأدبية الرائعة للقرن العشرين.

 

 

راي برادبوري (1920-2012) هو أعظم كتّاب الخيال العلمي والفانتازيا في العالم. نشر أكثر من 500 قصة قصيرة ورواية ومسرحية.

 978-1-85516-952-4

                                                  

14 × 21

224 صفحة

تجليد عادي

$12

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*