الحكومة في مرحلة الكوما تعطّل البلد!

محطات نيوز – بإستثناء المؤتمر الصحافي لرئيس تيار “المردة” سليمان فرنجيه، والذي صعدّ فيه موقفه ضد رئيس الجمهورية والنائب جبران باسيل وتياره، وردود الفعل عليه، مع توقع ردّ نارّي من قبل الأخير اليوم، فإن السياسة بمفهمومها المسطّح دخلت في مرحلة الكوما، وهي اساسًا بدأت منذ نيل حكومة التكنوقراط الثقة، إذ لم نسمع موقفًا سياسيًا من أحد الوزراء، أو حتى من رئيس الحكومة حسّان دياب، يعبرّون فيه عن رؤية واضحة للمستقبل، إذ غالبًا ما تقتصر مواقفهم، وبالأخص موقف دياب، على ردود فعل على فعل، وهي في أغلبها شبيهة بالنعي وتحميل الآخرين مسؤولية تعثّر الحكومة، التي لم تستطع حتى هذه الساعة إتخاذ قرار واحد خارج سياق جائحة الكورونا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*