“خواتم” إنتاج سوري جديد إجتماعي ببطولة نسائية

المخرج ناجي طعمي: “خواتم” يجسّد الصراع الأزلي بين الخير والشر

اعداد وتنسيق/ رنا سرحان

محطات نيوز – يروي “خواتم” المسلسل السوري الذي أعلن عن انتهاء تصويره وبدء مرحلته في المونتاج، ويعرض قريباً على الشاشة، قصة رجل أعمال ينشئ مع شريكته جمعية للنساء المعنّفات، لكن الشريكان يستغلان الفتيات اللواتي قاما بانتشالهن من التشرد وإعادة تأهيلهن، وتعليمهن، ليعملن لصالحهما لاحقاً. استغلال الفقراء من قبل مؤسسات أو جمعيات أو أشخاص هو لبّ المعالجة الدرامية التي يعرضها المسلسل السوري الجديد “خواتم” والذي كان من المؤمل أن يُعرض المسلسل في موسم رمضان 2014، قبل ان تعلن قناة OSN التابعة لشبكة قنوات أوربت عن عرضها الأول للمسلسل الاجتماعي السوري “خواتم” في عرض حصري خاص للقناة مطلع العام أي خلال الشهر الحالي.

“خواتم” مسلسل اجتماعي معاصر عن نص للكاتبة ناديا الأحمر للمخرج ناجي طعمي ، وتنتجه شركة ” غولدن لاين ” للإنتاج والتوزيع الفني، ويشارك فيه نخبة من نجوم الدراما السورية منهم جيني أسبر، كاريس بشار، كندا حنا، لينا دياب، يزن السيد، تولين البكري، نادين تحسين بك، لينا حوارنة، شذى دوغان، مرح جبر، عبير شمس الدين، وميرنا شلفون ومديحة كنيفاتي بالإضافة إلى عدد من الوجوه الشابة كما انضم عبد المنعم عمايري وميلاد يوسف إلى قائمة أبطاله، ومعتصم النهار وشادي مقرش وغيرهم.

وفي حديث لـ”محطات نيوز” يقول المخرج ناجي طعمي: “يتناول هذا المسلسل استغلال الأغنياء للفقراء ومحاولات بعضهم القيام بخدمات إنسانيّة فيما هي ترمي في الواقع إلى أهداف سلبية كما يتطرّق إلى أنشطة عدد من الجمعيات الخيرية التي تتكفل برعاية الأيتام ثم تطلقهم في وظائف مهمّة حين يكبرون فيصبحون تابعين لهذه الجمعية التي تأمرهم بأفعال مشينة”.

ويتابع طعمي: “العمل اجتماعي بحت، وهو يجسّد ذلك الصراع الأزلي بين الخير والشر، وهو لا يعالج قضايا مستهلكة بل يتناول محاور جديدة ومشاكل من نوع آخر تتطرق الدراما إلى معالجتها، وسنترك بقية الكلام إلى ساعة العرض التي ستكون في 26 من الشهر الحالي على إحدى قنوات أوربت”.

ويختم طعمي عما يقدمه العمل من جديد: “نحاول أن نرتقي بالمشاهد العربي بعد أن حاولت بعض الأعمال الانحدار قليلاً، وربما المميّز في “خواتم” هي الفكرة والحتوتة أي قصة النص وتطبيقها على أرض الواقع من خلال الإعتماد الأكبر في العمل على الجانب الأنثوي، حيث أن غالبية الأبطال في العمل هنّ من اللطيف”.

يروي مسلسل “خواتم” للمخرج طعمي قصة مجموعة من الفتيات المعنّفات اللواتي تتبنّاهنّ إحدى الجمعيات وتعتني بهن وتدرّسهن في أفضل الجامعات لكي تخدم كلٌّ منهن هذه الجمعية بمهنتها خاصةً أن الجمعية تخفي شبكة سرية وبالتالي فإن معظم الممثلات يظهرن في أكثر من شكل إذ يتنكرن كي ينفّذن مهمّاتهن السرية.
المسلسل الذي أنجز تصويره قبل أيام يعتمد على البطولة النسائية حيث تؤدي جيني إسبر في دور موظفة بنك تعمل في تهريب الأموال لحساب رئيسة الجمعية التي تديرها كاريس بشّار في المسلسل. وتظهر إسبر بشعرها الأسود الطويل والمنسدل والغرة القصيرة فوق الجبين محافظة على طبيعتها. وتؤدي كاريس بشار شخصية “دلال” شريكة “حاتم” عبد المنعم عمايري مالك النساء الخمس والمتحكم فيهن “مثل الخاتم في الإصبع” وتساعده في ذلك “دلال” التي تعتبر الجزء الخفي من حياة البطل “حاتم” الذي يبدو ظاهريًا رجل أعمال ناجحاً وتكاد تكون “دلال” الأميرة والقدوة لباقي نساء “حاتم” والخيط الرابط بينهنّ وبينه.
تملك كاريس بشّار “دلال” جمعية خيرية هدفها الظاهر حماية الفتيات المعنفات والمضطهدات اللواتي هربن من ظلم الحياة والأقارب أما هدفها الحقيقي فهو السعي إلى بناء جيل جديد من النساء قادر على تنفيذ المهمات التي يوكلها إليه “حاتم”.
أما كندا حنا تؤدي شخصية “تالا” القاتلة المأجورة وهي ابنة شقيقة “الملك” عمايري ومدرّبة رياضة الكاراتيه، فتظهر بكامل لياقتها وتنفذ أثناء عملها عمليات سرية من قتل وخطف لمصلحة الملك.
“كريمة” الشخصية الإيجابية والمسالمة جداً في المسلسل تؤديها شذى دوغان، تعمل مربية لدى “دلال” التي تقتل لاحقاً “كريمة” لاستخدام أوراقها الرسمية وانتحال شخصيتها للسفر قبل أن ينكشف أمرها من المباحث ويتم التعرف إلى الأوراق قبل سفره.
“هدى” الطبيبة التي تقوم بدور سلبي جداً مع الجمعيات الخيرية وتتنكر في أكثر من زي وأكثر من شكل في المسلسل تؤدي شخصيتها الممثلة الشابة لينا دياب لتحقيق مآرب تلك الجمعيات القائمة على النصب والنهب ولتكون شريكة لها في أعمالها، في حين تظهر عبير شمس الدين في شخصية “فاتن” إحدى الفتيات اللاتي نشأت في الجمعية وإحدى موظفاتها وتدير شؤونها والعمليات الإجرامية.

وتظهر البطولة الذكورية مع يزن السيد “”رامز”  الشاب الوسيم  الذي يحاول التقرب من زوجة أحد الأبطال التي تمتلك كثيرا من الأموال، وتعاني من مشاكل بينها وبين زوجها وينجح في ذلك بالإتفاق مع أخته .

أما “وائل” وهو الصديق المقرب لـ”حاتم بيك” يؤدي دوره النجم ميلاد يوسف إذ يتعرض “وائل” للتصفية الجسدية على يد أحد رجال صديقه. ولم يكشف يوسف عن تفاصيل الشخصية ومحاورها، مكتفيا بالإشارة إلى أنها من أهم شخصيات العمل. من جهة أخرى، يشارك ميلاد في المسلسل الشامي الأول في السنوات الاخيرة “باب الحارة” في الأجزاء الجديدة التي سيتم تصويرها قريباً وسيعود بشخصيته المعروفة “عصام” مشيراً أن الجزء الجديد من العمل سيشهد تغييرات كبيرة على صعيد النص من ناحية عودة أبي عصام وزواجه مرة ثانية، إضافة إلى ظهور شخصيات جديدة في العمل.

كما ويجسد الممثل السوري الشاب معتصم النهار شخصية سلبية و محورية في آن واحد في العمل تدعى “سمير” وهو شاب جامعي، فقير، يقع في حب فتاة غنية تكون ابنة رجل مهم في البلد.  ويقوم بتعريفها على أحد أصدقائه  ليكتشف لاحقا أن حبيبته وصديقه يقومان بخيانته.

من ناحية أخرى،  وقع الإختيار على المطرب اللبناني رضا ليقوم بغناء شارة المسلسل الإجتماعي السوري “خواتم” حيث قام رضا منذ أيام بتسجيل تتر العمل بصوته، ومن المقرر أن تقوم قناة المسلسلات التابعة لشبكة قنوات  OSN بعرض المسلسل لأول مرة وبشكل حصري مساء كل أحد ابتداءاً من 26 الشهر الجاري في تمام الساعة 9:30 بتوقيت دمشق.

dunia-01-khawatem-12-01-2014 dunia-02-khawatem-12-01-2014 dunia-03-khawatem-12-01-2014 dunia-04-khawatem-12-01-2014 dunia-05-khawatem-12-01-2014 dunia-06-khawatem-12-01-2014

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*