سامي الجميل: الحملة على الراعي تؤكد إصرارهم على نبش ملفات تمنع التلاقي

محطات نيوز – استنكر النائب سامي الجميّل السجال الدائر حول زيارة البطريرك الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي الى الأراضي المقدسة. واعتبر الجميّل، امام زواره، أن “هذه الحملة غير مبررة وهي تدل على أن ملف الحرب اللبنانية لم يطوَ بعد وأن بعض الجهات ما زالت تصر على نبش ملفات تمنع اللبنانيين من التلاقي”.

واكد النائب الجميّل ان الحملات الاعلامية ضد بكركي لن تحل مشكلة اللبنانيين المبعدين قسراً الى اسرائيل، مشيرا الى “ان السبيل الوحيد لطوي هذا الملف هو اعادة النظر باقتراح القانون الذي تقدمنا به الى مجلس النواب وهو الوحيد الكفيل بطي هذه الصفحة والسماح لجيل كامل من اللبنانيين بالعودة الى وطنهم مرفوعي الرأس بدل ان يعيشوا ويكبروا بعيداَ عن أرضهم وفي بيئة غريبة عنهم”.
كما نصح النائب الجميل “كل من لديه أي ملاحظة لتحرك البطريرك أن يبحثها معه شخصياً خلف الجدران المقفلة، اما التهجم على هذا الموقع الوطني هو امر مرفوض فهذا الصرح التاريخي كان وسيبقى مرجعية وطنية فوق كل الشبهات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إضغط هنا

أحدث المقالات