الخازن: لرئيس يحظى برضى الأفرقاء لئلا تبقى البلاد في مهب التطورات

محطات نيوز – زار رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن، وزير الثقافة ريمون عريجي يرافقه عضو الهيئة التنفيذية في المجلس المحامي وليد خوري، وتم البحث في الأوضاع الداخلية والإستحقاق الرئاسي وموضوع سلسلة الرتب والرواتب.

اثر اللقاء قال الخازن:”سرني الإجتماع بمعالي الوزير الصديق ريمون عريجي لما تربطني به من علاقة صداقة وإعجاب بالحيوية التي ينشط من خلالها في إيلاء وزارته ما تستحقه من إهتمام في بلد رائد في المعرفة والعلم والإبداع والتراث. وتشاورنا معه في المحاولات القائمة للاتفاق على إنتخاب رئيس يتمتع ويحظى برضى كافة الأفرقاء لئلا تبقى البلاد في مهب التطورات وعرضة للمجهول”.

وتابع:”أكدنا على أن أي تأخير في إنجاز هذا الإستحقاق يشرع فراغا على مستوى الرئاسة الأولى التي تشكل صمام أمان للتوازن ويفرغ المناصفة من محتواها الفعلي الذي يكرسه الدستور. وقد أثبتت التجارب التي مررنا بها أهمية هذا الموقع الرئاسي على صعيد التواصل مع المجتمع الدولي وتأمين الدعم لحماية لبنان وضبط الإيقاع الداخلي بعيدا عن تداعيات الأحداث الخطيرة، لاسيما في هذه المرحلة الدقيقة وسط أمواج من الإرهاب والدعوات الغريبة عن مبدأ العيش والديمقراطية اللذين عرفهما لبنان طوال تاريخه وكان مضرب المثل لسواه من دول المنطقة”.

وختم الخازن:”تطرقنا إلى ضرورة تعزيز التعاون مع رئيس المجلس النيابي نبيه بري ووزير التربية الياس بو صعب لإنقاذ السنة الدراسية بما يؤمن الحد المقبول والتوازن المطلوب في الإيرادات والنفقات لتلبية المطالب المحقة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*