بركة:قوة مشتركة خلال ايام في مخيم عين الحلوة لحفظ الامن

محطات نيوز – زار مسؤول حركة “حماس” في لبنان علي بركة يرافقه مسؤول الحركة في منطقة صيدا ابو احمد فضل ومسؤولها في صيدا ايمن شناعة، الدكتور عبد الرحمن البزري في منزله في صيدا، في اطار جولة على فعاليات المدينة السياسية والروحية، وتم خلال اللقاء، بحسب بيان، “التشاور في اخر المستجدات على الساحة الفلسطينية في ضوء الاعتداءات الاسرائيلية الاخيرة على غزة والضفة، وكذلك اوضاع المخيمات ولا سيما مخيم عين الحلوة واهمية تثبيت الهدوء والاستقرار فيه”.

وأعلن بركة اثر اللقاء ان “القوة الامنية المشتركة ستنتشر خلال ايام في مخيم عين الحلوة لحفظ الامن والاستقرار”، لافتا الى ان “هناك قرارا فلسطينيا موحدا بالمحافظة على الامن والاستقرار في المخيمات بالتنسيق والتعاون مع الدولة اللبنانية”.

اضاف: “توقفنا عند العدوان الصهيوني المتواصل على اهلنا في فلسطين المحتلة وخصوصا الغارات الصهيونية على قطاع غزة والملاحقات الامنية والقتل في الضفة الغربية واليوم قتل طفل فلسطيني كان متوجها للصلاة في احد مساجد القدس حيث قتلوه وحيث اكدنا على حق الشعب الفلسطيني ان يواجه الاحتلال ومن حقه ان يقوم بما يستطيع من اجل الافراج عن الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني الذين ناهز عددهم 5700 اسير”.

وشدد على “أهمية التضامن العربي والاسلامي لدعم القضية الفلسطينية”، داعيا “كل ابناء الامة الى وضع خلافاتهم الداخلية جانبا من اجل دعم القضية الفلسطينية والمقاومة في فلسطين لانه لا خلاص لامتنا ولا خلاص لشعبنا الفلسطيني الا بمواجهة هذا الاحتلال الصهيوني الجاثم على ارضنا”. 

البزري
من جهته قال الدكتور البزري: “تطرقنا الى العدوان الاسرائيلي على الضفة وعلى غزة وهذا العدوان الذي يستهدف المواطنين الفلسطينيين وخصوصا اخواننا في حركة حماس وغيرهم من الحركات الاخرى”، معتبرا ان “الرد على هذا العدوان هو اعادة تفعيل المصالحة الفلسطينية”. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*