الصفدي استقبل الحاج حسن ووفدا من مستشفى بيروت حكم: وقع على نقل الاعتماد للجامعة اللبنانية ومنح التعليم لصندوق التعاضد

محطات نيوز – استقبل وزير المال في حكومة تصريف الاعمال محمد الصفدي أمس الخميس 31 تشرين الأول في مكتبه في الوزارة، وزير الزراعة في حكومة تصريف الاعمال حسين الحاج حسن، وعرض معه شؤون مشتركة بين الوزارتين.
كذلك التقى الصفدي وفدا من مستشفى رفيق الحريري الجامعي الحكومي برئاسة مديره الدكتور وسيم الوزان، واطلع منه على الوضع المالي للمؤسسة.
من جهة أخرى، نقل رئيس رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية حميد حكم عن الصفدي، عقب لقائه به على رأس وفد من الهيئة التنفيذية للرابطة، أنه “وقع نقل الاعتماد للجامعة اللبنانية مما يوفر الأموال اللازمة لرواتب أساتذتها”.
وأعلن حكم أن الصفدي “وافق على قرار مجلس صندوق التعاضد المتعلق بمنح التعليم وان الصندوق سيتسلم هذه الموافقة في القريب العاجل”. وقال: “إن الاجتماع تناول موازنة الجامعة وموازنة صندوق التعاضد، وتطرق البحث إلى بعض المضايقات التي لمسها اعضاء الصندوق من خلال بعض التعابير والمراسلات بين وزارة المال من جهة وادارة الجامعة وصندوق التعاضد من جهة اخرى”.
أضاف: “كان الاجتماع مريحا والنقاش صريحا جدا، ورغم تبادل العتاب من قبل الطرفين الا ان الوفد يعلم مدى اهتمام الوزير الصفدي بأمور الجامعة ودوره في اقرار سلسلة الرتب والرواتب التي صدرت عام 2011. وقد طلبنا منه بكل وضوح ان يكون الدعم كاملا للجامعة اللبنانية لانها تحت المجهر والمراقبة، والإهدار في مكان آخر وليس في الجامعة. وبناء عليه، اوضحنا ان الامن الصحي والاجتماعي للاساتذة في خطر نظرا إلى التضييق على موازنة صندوق التعاضد سواء في ما يتعلق بالمنح التعليمية أو المساعدات الاجتماعية أو قضايا الاستشفاء والطبابة التي ترتفع تكلفتها باستمرار في حين ان الارقام في تناقص. وطلبنا ان يكون متفهما لهذه الامور وان يوصي جميع المعنيين بهذه الملفات بالاهتمام بملف الجامعة اللبنانية”.

وتابع: “بعد تدقيق الارقام والدخول في التفاصيل وافق الوزير الصفدي مبدئيا على طلب مجلس صندوق التعاضد المتعلق بمنح التعليم، وسيتسلم الصندوق هذه الموافقة في القريب العاجل. كذلك طلبنا بعض الارقام والاعتمادات الضرورية لعمل الصندوق متمنين ان يتم ايضا تحويلها سريعا”.

وإذ أشار الى أن “ثمة نقصا في موازنة الجامعة اللبنانية بنحو 26,5 مليار، مما يضع رواتب الاساتذة بخطر في نهاية السنة الجارية”، كشف أن الصفدي “أعلن خلال الإجتماع أنه وقع نقل الاعتماد للجامعة اللبنانية”.

وشكر حكم للصفدي تجاوبه، موضحا ان “اجتماعات دورية ستعقد مع المعنيين بملفات الجامعة وصندوق التعاضد للبحث في تفاصيل وامور اخرى”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*