(اليونيفيل) تحتفل باليوم الدولي الثاني والثلاثين للسلام في الناقورة

محطات نيوز – أقامت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (اليونيفيل) يوم الجمعة الواقع في 20 ايلول 2013، إحتفالاً في مقرها العام في الناقورة بمناسبة اليوم الدولي الثاني والثلاثين للسلام.

شارك في الحفل جنود حفظ سلام يمثلون الوحدات المساهمة في اليونيفيل والبالغ عددها سبع وثلاثين، إلى جانب ممثلين عن السلطات المحلية وضباط من القوات المسلحة اللبنانية وقوات الأمن وممثلين عن المجتمع الدولي. وقد جرى إحتفال هذا العام بالمناسبة تحت عنوان “التعليم من أجل السلام”.

في مستهل الحفل، وضع رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء باولو سيرّا والعميد محمد جانبيه ممثلاً قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي، أكاليل الزهور على النصب التذكاري لليونيفيل تخليداً لذكرى ٢٩٨ جندي حفظ سلام الذين سقطوا في أثناء أداء واجبهم في جنوب لبنان.

كما جرى خلال الحفل تقليد ٨٩ ضابطاً عسكرياً وسام الأمم المتحدة لحفظ السلام.

وفي كلمته للمناسبة، قال اللواء سيرّا: “تبقى اليونيفيل في جنوب لبنان شاهدًا على أنّ تعاضد الجهود قادر على النجاح في الحفاظ على وقف الأعمال العدائية وتوفير الشروط الملائمة للسلام. فقد نعمت منطقة عملياتنا ومنذ العام ٢٠٠٦، بالاستقرار والأمن”.

كما أعرب اللواء سيرّا عن تقديره العميق لعمل القوات المسلحة اللبنانية، قائلاً “إنّ استمرار النجاح يعتمد اليوم أكثر من أيّ وقت مضى على الشراكة الاستراتيجية مع الجيش اللبناني. وأنا ممتن جدًّا للجيش على دعمه وتعاونه، ولا زلت على التزامي الصارم بتسيير جميع أنشطتنا بالتنسيق الوثيق معه. أودّ أيضاً أن أتقدّم بالشكر من المرجعيات الروحية والسياسية، كما من أهالي الجنوب اللبناني على دعمهم”.

وفي هذه المناسبة، نظم مكتب الشؤون المدنية في اليونيفيل نشاطاً تحت شعار “رسم من أجل السلام” في المقر العام لليونيفيل، حيث دُعي أربعة عشر تلميذاً مرتبطين بثلاث مؤسسات في جنوب لبنان إلى التعبير عن رؤيتهم للسلام من خلال رسم لوحات جدارية. والمؤسسات المشاركة هي “مدرسة الاشراق” في بنت جبيل، “كوميونيتي سكول” في صور ومنظمة “ألفا” غير الحكومية.

كما تبرّعت اليونيفيل، عبر اللواء سيرّا، بأدوات مساعدة طبية إلى مركز التنمية الإجتماعية في بنت جبيل. وشملت التبرعات ١١ كرسياً متحركاً و ١٣ عكازاً إضافة إلى أدوات أخرى. وقد جُمع المال لهذه الأدوات الطبية من خلال دورة للكرة الطائرة نظمتها وحدة التنسيق العسكري- المدني وقسم الشؤون المدنية في اليونيفيل بمشاركة قطاع جنوب الليطاني في الجيش اللبناني. وكانت الدورة قد نُظّمت في ١٥ أيلول الجاري في المقر العام لليونيفيل في الناقورة بدعم من القوة الجوية الإيطالية العاملة في إطار اليونيفيل.

إعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الدولي للسلام عام ١٩٨١ بوصفه يوماً عالمياً للاعنف ووقف إطلاق النار؛ يوم يتم فيه تعزيز التسامح والعدالة وحقوق الإنسان. وكل عام في مثل هذا اليوم، تدعو الأمم المتحدة جميع الدول والشعوب إلى إلتزام وقف الأعمال العدائية والإحتفال في اليوم من خلال الأنشطة التي تعزز السلام.

 20130920intldayofpeace_02 20130920intldayofpeace_03 20130920intldayofpeace_04 20130920intldayofpeace_05 20130920intldayofpeace_07 20130920intldayofpeace_08

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قطع الطريق عند مفترق الجامعة اللبنانية في صيدا احتجاجا على انقطاع الكهرباء

محطات نيوز – صيدا – ...